<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
أخبار عدن

الكاتبة أثمار المحروقي تُشيد بدور إتحاد الأدباء والكتاب الجنوبيين في تعزيز الهوية والحفاظ على الموروث الثقافي

عدن توداي / خاص

أشادت الكاتبة أثمار المحروقي لجهود وأنشطة إتحاد الأدباء والكتاب الجنوبيين في تعزيز الهوية الجنوبية والحفاظ على الموروث الثقافي للجنوب، من خلال الأنشطة والفعاليات الأدبية الثقافية التي ينفذها الإتحاد والأصدارات الأدبية التي ينشرها بشكل منتظم. تعد هذه الجهود أداة فعّالة في تعزيز الانتشار التنويري والحضور الثقافي والأدبي للجنوب، لاسيما بعد الإصابة التي تعرضت لها الحركة الثقافية والأدبية الجنوبية على مدى ثلاثة عقود.

إتحاد الأدباء والكتاب الجنوبيين يعتبر جهة رائدة في المجال الثقافي والأدبي بالجنوب، حيث يسعى جاهدًا للمساهمة في تعزيز الهوية الجنوبية والحفاظ على الموروث الثقافي الغني لهذه المنطقة. من خلال التنظيم المنتظم للأنشطة الثقافية والأدبية، يسعى الإتحاد إلى نشر الوعي الثقافي وتطوير الأدب الجنوبي، وذلك من خلال تنظيم الندوات والمؤتمرات وورش العمل والمسابقات الأدبية.

واحدة من أهم الجوانب في جهود الإتحاد الثقافية هي التنسيق مع الهيئات الأدبية والثقافية والإعلامية في مختلف محافظات الجنوب. فعن طريق هذا التعاون، يعمل الإتحاد على تعزيز الحركة الثقافية والأدبية في الجنوب، والتغلب على التحديات التي تواجهها هذه الحركة بسبب التدمير الممنهج الذي تعرضت له على مدار السنوات الثلاث الماضية.

تحظى جهود إتحاد الأدباء والكتاب الجنوبيين بأهمية كبيرة، حيث تسهم في غرس مفاهيم الثقافة والأدب وتعزيز الوعي الثقافي لدى الشباب الجنوبي. كما تعتبر هذه الجهود محفزًا للكتّاب والأدباء الجنوبيين للمشاركة المستمرة في الأنشطة الثقافية والأدبية التي ينظمها الإتحاد، وبالتالي تعزيز الحضور الجنوبي في المشهد الثقافي والأدبي على المستوى المحلي والوطني.

لا شك أن العمل المستمر والمتواصل لإتحاد الأدباء والكتاب الجنوبيين يسهم في تعزيز الهوية الجنوبية والحفاظ على الموروث الثقافي للجنوب. ومن خلال التعاون الفعّال مع الهيئات الأدبية والثقافية والإعلامية، يتم تحقيق التنسيق اللازم للرفع بالحركة الثقافية والأدبية في المنطقة، مما يعزز الوعي الثقافي لدى الجمهور ويعمق فهمهم للجنوب وتراثه الغني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار