<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
اخبار وتقارير

في رحاب الوزير الذي تعرض لأقسى الحملات الإعلامية وقابلها بمرونة وصبر وحكمة

(عدن توداي)

كتب / علي منصور مقراط

من بين المسؤولين أو بالأصح الوزراء الذين تعرضوا لحملات إعلامية شرسة وقاسية اجزم أنها ظالمة يقف اسم وزير الداخلية اللواء الركن ابراهيم حيدان في الصدارة. بالمقابل واجه تلك الأصوات التي حملته من التهم ما لايطاق بمرونة وصبر وحكمة ولم يظهر يوما يشن هجوماً مسيئاً أو يتهم من حاولوا النيل من شخصيته وإخلاصه لوطنه وشعبه وهو بإمكانه يحرك مكائن إعلامية للرد بالمثل . رفض ذلك ومضى يعمل بصمت ونكران ذات كرجل دولة دون ان يلتفت هنأ وهناك أو ينكسر ..
مرت الايام والأشهر والسنوات لتبرز الحقائق وتتوقف تلك الزوبعات وتهم التخوين واعتقد انتهت .
بالأمس وفي منتدى الشهيد عاطف للسلام بالعاصمة المؤقتة عدن كان وزير الداخلية اللواء الركن ابراهيم حيدان يجلس وسط كوكبة من النخب السياسية والعسكرية والأمنية والأكاديمية والإعلامية والثقافية والاجتماعية من مختلف المحافظات المحررة وألوان الطيف السياسي والمجتمعي .. وقال يسعدني ويشرفني أن اكون بينكم وانا مسؤول ليس عندي تمييز بين هذا وذاك صدري ومكتبي وبيتي مفتوح ونحن في مرحلة تاريخية صعبة ومعقدة تحتاج أن يقف الجميع بمسؤولية وعقلانية لتوحيد الجهود والجبهة الداخلية لمواجهة التحديات الأمنية والعدو الاول مليشيات الحوثي الانقلابية لانفكر كيف نستعدي بعضنا البعض ليجد فرصته لاختراق المحافظات المحررة. وان ننظر إلى أبعد مدى ونتحرر من هواجس تمزيق الصف الوطني الذي يضعفنا . وكلام جميل ومسؤول على لسان الرجل العاقل الوزير حيدان..وماذا بعد اتمنى أن تتسع قلوبنا لتحمل بعضنا في هذه الظروف الخطيرة ونخفف الشحنات الزائدة . ليس هناك من هو وطني ويحب وطنه من الآخر .إلا في المزايدات والقفز على الواقع وتصادم المصالح .
لدي ثقة مطلقة أننا قد استوعبنا الدروس والتجارب التي مضت وحتى صراعات الامس الداخلية لم تحقق شيئاً يذكر غير ضرب وحدة النسيج الاجتماعي.

ابراهيم حيدان وزير الداخلية هو ابن عدن ولد في القلوعة ودرس وتعلم في المعلا ومدارس المدينة الجميلة عدن.. وعشق بحرها وازقتها واحياؤها السكنية وناسها الطيبين ومن عشقه للبحر درس وتخرج من الكلية البحرية وجاء من المتفوقين الاوائل وعين كبير المعلمين الكلية البحرية قبل أن يصعد إلى سلسلة من المناصب والرتب حتى صار وزيرا للداخلية.
ومن يقترب من هذه الشخصية يجد أنه إنسان لطيف ومحترم ومتواضع مع الصغير والكبير وصاحب اخلاق رفيعة واتحدى من يسجل عنه يوما كلمة اساءة لأحد .. لاتصدقوا الافتراءات والأكاذيب على الآخرين .. الأيام تثبت معدن وأصالة وصدق النوايا أما عقلية الشتم والتخوين فهي السهل الممتنع التي يجيدها الحمقى والغوغاء ..

التحية كل التحية للاخ وزير الداخلية اللواء الركن ابراهيم حيدان وكل وطني حقيقي والله المستعان حتى نلتقي سلااااااااااام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
Hello video gamers. Perfect click – photography learning institute. Top 5 fmcg companies in india : marketing strategies and success secrets business gossips.