<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
أخبار عدن

شعب العيدروس تخرج عن صمتها ومدير مكتب باخبيرة يمزق بيان المظاهرة السلمية

خرج المئات من أبناء وأهالي منطقة شعب العيدروس عن صمتهم اليوم الأحد الموافق 19 يونيو 2022م وتوجه حشد المظاهرة سلمية التي تندد بحل أزمة المياه إلى مكتب مأمور صيرة وتم تسليم بيان المظاهرة السلمية ومن ثم توجهوا إلى مقر المؤسسة العامة للمياه في مديرية صيرة.

حيث ألقى البيان الناشط سامي العدني نيابة عن أهالي منطقة شعب العيدروس وتم تسليم نسخة لمدير مكتب مدير عام مؤسسة المياه باخبيرة والذي قام بشتم المتظاهرين ومزق البيان أمام الحشود مستهترا بالأزمة ومعاناة الناس.

إليكم ماجاء في نص البيان :

بيان صادر عن أهالي منطقة شعب العيدروس حول أزمة المياه

قال الله تعالى : “وجعلنا من الماء كل شيئا حيا” صدق الله العظيم.
الكل يعلم أن رسائل وأصوات الناس في منطقة شعب العيدروس وصلت إلى أعلى المستويات ، فقد ناشدنا الرئاسة والحكومة والسلطة المحلية أكثر من مرة ، وفي كل مرة يتم إعطائنا وعود بإيجاد حل جذري لأزمة المياه التي تعاني منها منطقة شعب العيدروس لحوالي ثمان سنوات ولكن كل الوعود بائت بالفشل حتى لحظة خروجنا اليوم في هذه المظاهرة الرافضة لسياسة مؤسسة المياه الفاشلة والفاسدة و الكاذبة.
خروجنا اليوم بالمئات لشوارع عدن لن يكون الأول ولا الاخير سنقوم باستخدام كل وسائل الضغط والتصعيد السلمي التي تكفله لنا كل الشرائع السماوية والدساتير والقوانين والأعراف الدولية في الدفاع عن أبسط حقوقنا وهي خدمة المياه التي يتم تعذيبنا بها من قبل مدير عام مؤسسة المياه وإدارته الحالية فقد سئمنا سماع اسطوانة سنجد لكم حلا ولا تنفذ أي حلول.
يا ايها الناس خروجنا و صدورنا لهذا البيان هو وقفة جادة ضد هذه الإدارة الفاسدة التي تعذب أكثر من سبعين ألف نسمة و بسببها مات أكثر من أربعة من خيرة شباب منطقة شعب العيدروس و يتم قتل هذه المنطقة بدم بارد.
وعليه نطالب كل من مجلس القيادة الرئاسي والحكومة ومعالي وزير الدولة محافظ العاصمة عدن بالآتي:
1) حل مشكلة المياة بشكل جذري وبدون تسويف أو مماطلة.
2) التغيير الجذري لإدارة مؤسسة المياه الحالية كونها عاثت في الأرض فسادا.
3) إقامة إجراء مستعجل بفصل أيام زام الماء لمنطقة شعب العيدروس عن منطقة جبل العيدروس يوم بيوم حتى انتهاء الأزمة.
4) إقامة إجراء مستعجل بإنشاء وآلات خاصة بمنطقة شعب العيدروس لكي لايتم التلاعب بالمنسوب كما هو حاصل في هذه الأيام حتى انتهاء الأزمة.
5) اطلاع اللجنة المشكلة من اهالي شعب العيدروس على المشاريع الجارية مع وضع وقت مزمن لهذه المشاريع.
6) الجلوس مع معالي وزير الدولة محافظ العاصمة عدن لتقديم ملف متكامل حول أسباب الأزمة الحالية والحلول الآنية و الجذرية لأزمة مياه منطقة شعب العيدروس.
هذه الستة المطالب ننشرها للرأي العام وكل وسائل الإعلام للتضامن والوقوف صفا واحدا مع أهالي منطقة شعب العيدروس كونهم يعانون الأمرين وتم ذبحهم من الوريد الى الوريد ولا حياة لمن تنادي من قبل المسؤولين عن رفع هذه المعاناة.
صادر عن أهالي منطقة شعب العيدروس يوم الاحد في تاريخ 19 يونيو 2022م.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى