<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
مقالات

مابين مكتب غاز تعز و فتح الأسواق السوداء.

كتب: موسى المليكي.

ليس خافيا على أحد ما يفعلة وكلاء الغاز بتعز من تلاعب ومتاجره بحصص المستفيدين وبيع حقوقهم المشروعة قانونا باسواقهم السوداء وبأسعار باهضة
ومافعلة الوكيل حمود خلال ثلاث سنوات بحصة مفرق جبل حبشي والمناطق المحاذية لها خير شاهد ودليل على هذا
ثلاثة أعوام وهذا الهامور يتاجر بحصة هذه القرى ويبعها بالأسواق السوداء ويحرم المنطقة ذات الكثافة السكانية من ماده الغاز دون حسيب أو رقيب
هذه الوكالة للأسف ضلت سنوات تمارس النصب والاحتيال والمتاجرة بحقوق الناس وحان الوقت لمحاسبتها .

ليعلم الإخوة أن ماده الغاز هي حق من حقوق كل مواطن يمني وتباع وفق تسعيره رسمية للمستفيد تحددها جهة الاختصاص
ولا يحق لأي وكيل إحرام المستفيد هذه الماده او احتكارها اوالمتاجرة بها
وإن حدث هذا فسيعرض الوكيل نفسه إلى المسائلة القانونية وتوقيفه كوكيل لشركة الغاز.

نأمل من الإخوة بمكتب شركة الغاز بتعز النظر بعين المسؤولية إلى موضوعنا هذا وتكثيف الرقابة على الوكلاء
نظرا لتجاوزهم ومخالفتهم لوائح وأنظمة التوزيع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار