<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
مجتمع مدني

مكه المستشفى الطبي الرائد لجراحة العيون في العاصمة عدن

عدن توداي- كتب: //نجيب الداعري

عندما نتطرق بالكتابة عن اي مشروع او مرفق عمل او منشأه او مؤسسة او إدارة فاننا نتكلم عن مميزاتها السلبية والأيجابية في هذه المدينة او تلك
وعندما نتحدث عن ارباب تلكم المشاريع او ماليكها فاننا نتحدث عن صفاتهم وطريقة تعاملهم في إدارة تلكم المشاريع ايضاً..

ولكن!!! ما يميز هذا المشروع عن ذاك هو طريقة تعامل صاحب ذالك المشروع مع عامة الناس فتجد المشاريع منتشرة في نفس المجال وكلاً يعمل ويسترزق لقاء عمله وجهده المبذول في الحصول على لقمة عيشة له ولأولادة ولكن!! ! مايميز بعض المشاريع عن غيرها كما قلنا سابقاً هو طريقة التعامل واهم تلك الطرق التي تحبب اليك العامة ويقصدون مشروعك دون سواك هو كونك متميز عن الآخرين بسمو اخلاقك واتقانك في عملك ووفاءك بالتزاماتك ودوام تواجدك في مقر عملك وحسن اختيارك لكلماتك التي قد تكون بلسم وشفاء لآلام هذا الشخص او ذالك. وقد تكون خيراً من الف وصفه علاج….

وما شدنا للكتابة والحديث عن ذالك الصرح الطبي الرائد في العاصمة المؤقتة عدن وهو( مستشفى مكه الطبي لجراحة العيون) وعند تواجدي فيه لإجراء عملية لإزالة المياة البيضاء لإحدى عيني فيشد الداخل الى ذالك المستشفى ويمر باروقته بانه يشعر وكأنه خارج اليمن ..
ــ التزام في المواعيد
ــ حسن في التعامل مع المرضى
ــ خدمات طبية راقيه
ــ خبرات ذات كفائة عالية ــ نظافة عال العال
ــ ملائكة الرحمه تجدهم في هذه المستشفى ذائعة الصيت ..يتعاملون مع المرضى من كل مكان دون تمييز ..
ــ الملفت ان رسوم المعاينه زهيد جدأ ذلك ماجعل اروقة المستشفى لاتخلوا من الرواد على مدار الساعه صباحأ ومساء ..
فطبيعة ذالك المستشفى شهرته التي وصلت عنان السماء منذ انشائه في اجراء العمليات الجراحيه الناجحه في مجال طب وجراحة العيون وبأسعار رمزيه على ايدي جراحين يمنيين مهره ..وكذالك يستضيف ذالكم المستشفى بين الحين والاخر خبراء من الدول الشقيقه والصديقه لاجراء بعض العمليات الجراحيه تعفي اصحابها من السفر الى الخارج..كما ينفذ المستشفى ايضاً عمليات جراحيه مجانيه في مجال ازالة المياة. البيضاء كل عام بدعم من مركز الملك سلمان للاغاثه والاعمال الإنسانية بهدف مساعدة المرضى والتخفيف من معاناتهم ..

فتحية شكر وتقدير واجلال واكبار لقيادة مستشفى مكه لطب وجراحة العيون في العاصمة المؤقتة عدن ولكل العاملين دون استثناء الذين يرسمون كل يوم لوحة انسانية بديعه تحضى بتقدير واحترام كل مواطن..

دمتم في رعاية الله وحفظه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة خلال 24 ساعة
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: