<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
أخبار المحافظات

مدير عام زنجبار يفتتح المعرض العلمي والثراث الشعبي ويكرم حافظات القرآن الكريم بمجمع خولة التربوي

زنجبار (عدن توداي) خاص

شهد صباح اليوم الخميس مجمع خولة التربوي بزنجبار المعرض العلمي والتراث الشعبي والاحتفالية التكريمية للطالبات المشاركات في مسابقة القرآن الكريم وذلك بمناسبة الذكرى (24) لتاسيس المجمع بحضور مدير عام مديرية زنجبار الاستاذ غسان شيخ فرج ومستشار محافظ أبين لشؤون الاستثمار الشيخ عبدالناصر اليزيدي ومدير مكتب التربية زنجبار الاستاذ نادر أحمد فضل الشحيري حيث بدأت الاحتفالية التكريمية بقراءة آيات عطرات من القرآن الكريم للطالبة افنان عبدالعظيم، وفي مستهل
الاحتفالية القيت كلمات من قبل مدير عام زنجبار الاستاذ غسان شيخ ومدير مكتب التربية زنجبار الاستاذ نادر الشحيري مباركين الجهود التربوية والتعليمية لهذا الصرح التعليمي والتربوي بقيادة الاستاذة ريما علوي القديري والطاقم التعليمي والتربوي لمعلمات مجمع خولة وما يبذلنه من جهود مقدرة خلال سير العملية التربوية والتعليمية وبنجاح متميز وكذا الانشطة المتنوعة والمحفزة للطالبات والعناية التي توليها قيادة المجمع لكتاب الله العزيز حفظا وتلاوة وهو النور المبين والهداية التي نسير عليها والنبي الكريم صل الله عليه وسلم يقول خيركم من تعلم القرآن وعلمه..
وما شاهدناه في المعرض العلمي والتراث الشعبي من ابداعات للطالبات والمعلمات محل فخرنا لهذا النشاط المتميز الذي يشكل حافز للتفوق والابداع.

كما القت مديرة مجمع خولة التربوي الاستاذة ريما القديري كلمة ترحيبية بالضيوف الكرام ومعبرة عن تقديرها لكل من ساهم في نجاح هذه الفعالية، ومشاركتهم افتتاح المعرض العلمي والتراث الشعبي وتكريم الطالبات الفائزات بمسابقة القرآن الكريم.

معبرة عن شكرها للرعاية والدعم المقدم من مدير مكتب التربية زنجبار الاستاذ نادر أحمد فضل في انجاح مسابقة القرآن الكريم
كما حيت “القديري” الطالبات المشاركات في مسابقة القرآن الكريم وحفظه والمساهمات في المعرض العلمي والتراث الشعبي وبتعاون المعلمات واسهامهن في نجاحه..

كما تم تكريم الطالبات الفائزات بمسابقة القرآن الكريم وحفظ اجزاء منه بشهادات تقديرية ونسخ من المصحف وهدايا رمزية.

بعد ذلك قص شريط افتتاح المعرض وطاف الضيوف باروقته مبدين اعجابهم بمكوناته من التجارب العلمية والوسائل التعليمية وكذا المعروضات الثراثية والحرفية التي يتميز بها مجتمعنا ولازالت ضمن استخداماته في حياته اليومية كأدوات سعف النخيل وغيرها.

حضر الفعالية رئيس قسم التغذية المدرسية بتربية زنجبار الاستاذ محمد راجح ومدير مكتب النقل زنجبار محمد علي ابوبكر

من خالد دهمس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة خلال 24 ساعة
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: