<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
أخبار المحافظات

وزير الصحة بحيبح يفتتح مشروع إعادة تأهيل مركز كوفيد – 19 بمستشفى الحياة بالقطن

عدن توداي/ خاص

 

 

افتتح معالي وزير الصحة العامة والسكان الاستاذ الدكتور قاسم محمد بحيبح اليوم، ومعه وكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء عبدالهادي التميمي ومدير عام مديرية القطن عبداللطيف النقيب وممثل منظمة اليونبس ( UNOPS ) بالمحافظات الشرقية م.احمد عبيد الميسري، مشروع إعادة تأهيل مركز كوفيد – 19 بمستشفى الحياة بالقطن، ضمن مشروع المرونة من خلال دعم المرافق الصحية في اليمن الممول من جمهورية المانيا الاتحادية عبر بنك التنمية الالماني , عبر مكتب الامم المتحدة لخدمات المشاريع ( UNOPS ) ، بكلفة إجمالية للمشروع 1850000 دولار .

وطاف الوزير والوكيل المساعد والوفد المرافق لهما في أقسام المركز مستمعين من قبل مدير عام مكتب وزارة الصحة العامة والسكان بحضرموت الوادي والصحراء الدكتور هاني العمودي ومدير مستشفى الحياة د.عادل جمعان بن سويد ، حول مكونات المشروع الذي شمل غرف العناية المركزة وغرف الحالات الحرجة والمتوسطة بسعة 23 سرير عناية وقسم فرز الحالات ١١ سرير مع كافة الاجهزة المرتبطة بها مع نظام اكسجين موصل لكل سرير من خلال محطة توليد غاز الاكسجين الطبي ومنظومة تكييف عمومي ومنظومة حريق وحساسات استشعارية اضافة الى قسم المختبر والأشعة والتقييم و بقية غرف المركز وتوابعها من صرف صحي ومستودعات وفقا والنظام المتبعة لمراكز العزل العالمية، اضافة الى منظومة الطاقة الشمسية للمركز بقوة 64 كيلوا واط بعدد 180 لوح طاقة و 96 بطارية خازنة الممول لها من مجموعة البنك الدولي عبر مكتب الامم المتحدة لخدمات المشاريع ( UNOPS ).

وفي حفل الافتتاح عبر معالي وزير الصحة العامة والسكان الدكتور قاسم بحيبح، عن سعادته التي تعد الزيارة الثانية لمستشفى الحياة بالقطن مشيرا إلى أن زيارته الأولى كانت في وقت الموجه الثانية لجائحة كورونا وكانت المستشفى مليئة بالمصابين بالفايروس وكانت تقدم جهود كبيرة على مستوى مراكز العزل بالجمهورية.

واضاف الوزير بحيبح “اليوم كان اندهاشي وسعادتي اكبر بما شاهدته من اعادة تأهيل لهذا المركز ويعتبر حاليا افضل مركز على مستوى الجمهورية”.

وأكد انه لن يألو جهدا في تحقيق متطلبات هذا المستشفى سيما اننا شاهدنا عمل نوعي ممتاز ومرتب بشكل جميل جدا، مشيدا بجهود مدير عام مكتب وزارة الصحة د.هاني العمودي في المتابعة كونه اول مركز عزل يختار من ضمن خمسة مراكز عزل بالجمهورية من قبل منظمة الامم المتحدة للمشاريع UNOPS لإعادة التأهيل وكان اول مركز يختار و افضل مركز حاليا.

وجدد الوزير بحيبح التأكيد على مواصلة الوزارة دعمها للمركز والعمل مع قيادة السلطة المحلية بالمحافظة والوادي والصحراء والجهات الداعمة على تأهيل الجزء الثاني من المبنى ، موضحا ان الوزارة تعمل حاليا على اتجاهين وهو تحويل بعض من مراكز العزل الى مراكز حميات لافتا إلى أن مركز مستشفى الحياة بالقطن سيكون اول مركز مؤهل لهذا الانتقال وستتخذ الاجراءات الادارية اللازمة.

من جهته طالب مدير مستشفى الحياة د.عادل جمعان بن سويد بترفيع المستشفى الى مستشفى حميات اقليمي ليواكب تطوير المستشفى في المرحلة الثانية، اضافة الى تثبيت الطاقم العامل بالمستشفى وجميعهم متعاقدين قدموا كل الجهود في مراحل جائحة كورونا وفقدت المستشفى في المرحلة الثانية من الجائحة عدد من الزملاء العاملين والمتعاقدين خلال هذه الجائحة.

كما وأشار إلى احتياج المستشفى الى تجهيز القسم المتبقي من المستشفى من غرف العمليات والاشعة بالإضافة الى زيادة الاجهزة بالمختبر وبناء سكن للأطباء وإدارة ، لهدف مواكبة التطور والرقي بالواقع الصحي وتقديم افضل الخدمات للمواطنين بالمديرية والمديريات الغربية بوادي وصحراء حضرموت .

وفي ختام الحفل كرم مكتب وزارة الصحة العامة والسكان وإدارة مستشفى الحياة وزير الصحة ومكتب الامم المتحدة لخدمات المشاريع ( UNOPS ) ، بدروع الشكر والعرفان .

 

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
الأكثر قراءة خلال 24 ساعة
زر الذهاب إلى الأعلى