<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
اخبار وتقارير

مركز «البحر الأحمر» للدراسات السياسية والأمنية يدعو لعقد موتمر استراتيجي عربي لمراكز الدراسات لمواجهة التغلغل الإيراني.

عدن توداي/خاص

خلال لقاء الكاتب والباحث اليمني محمد الولص بحيبح رئيس مركز البحر الاحمر للدراسات السياسية والامنية اليوم الاربعاء بعدد من روساء مراكز الدراسات العربية المختصة بالشأن الايراني في القاهرة عاصمة مصر العروبة دعا الكاتب والباحث اليمني محمد الولص بحيبح رئيس مركز البحر الأحمر للدراسات السياسية والأمنية لعقد «الموتمر الاستراتيجي العربي الأول» وعلى أن يضم هذا الموتمر مراكز الدراسات والأبحاث العربية ذات التخصص في الشأن الإيراني والمفكرين والباحثيين وقادة الراي في الوطن العربي لوضع استراتيجية عربية لمواجهة المشروع الإيراني التوسعي في المنطقة العربية وآليته الإعلامية وأذرعها الإجرامية المسلحة في المنطقة.

ومن القاهرة أكد الباحث محمد الولص بحيبح بأنه سيتم خلال الايام القادمة تشكيل لجنة أولية تحضيرية لإعداد أوراق المؤتمر شالذي سيناقش فيه مراكز الدراسات العربية والمفكرين والباحثين والأكاديميين العرب الاستراتيجية المناسبة لمواجهة العدو الإيراني.

ويعد الانعقاد المرتقب ل«المؤتمر الاستراتيجي العربي» الأول من نوعه لمراكز الدراسات العربية والمفكرين والباحثين وذلك لموتمر عربي يختص بدراسة الشان الايراني في تكتل فكري وثقافي عروبي مشترك، وستقوم اللجنة التحضيرية الأولية بتحديد اسم العاصمة العربية التي سيعقد فيها المؤتمر بعد وضع الترتيبات والتجهيزات والاعداد للموتمر.

وأشار رئيس مركز البحر الأحمر للدراسات السياسية والأمنية إلى أن إيران وأذرعها دمرت المنطقة، وأنه ومن منطلق عروبي تجاه أمتنا العربية الإسلامية عزمت قيادة «مركز البحر الأحمر» الدعوة لعقد هذا المؤتمر العربي الأول لتدارس الرؤى الكفيلة بإنقاذ أمتنا من أكبر خطر يهدده في تاريخها والذي بدأ ذلك الخطر منذ مجيء ملالي إيران إلى الحكم وتصدير ثورتهم الدموية إلى منطقتنا العربية.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى