<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
أخبار المحافظات

فضيحة في زيارة المقدشي لأبين !!

كتب / جمال لقم

يرافقه عدد من قيادات و جنرالات الجيش قام وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي بزيارة تفقدية لبعض ألوية الجيش و الأمن المرابطة في منطقة شقره و العرقوب بمحافظة أبين ، و بحسب المصادر فقد عبر المقدشي عن فخره و إعتزازه بالجهوزية و الإستعداد القتالي لهذه الألوية و وعد بدعم وزارته لها مادياً و معنوياً و لوجيستياً ..

و بحسب ما يُفهم مما ذكر فالوزير و مرافقيه سيجهزون تلك القوات تمهيداً لإشراكها في أي مواجهات قادمة أو محتملة مع الحوثيين و هذا إن صدقت النوايا فعلاً و أن وزارة الدفاع بصدد رسم الخطط لمواجهة المليشيات الحوثية حال تعثر مفاوضات السلام معها أو حال حدوث إنتكاسة للهدنة المفترضة حالياً ..

الفضيحة التي نحن بصدد الحديث عنها هي تجاهل زيارة مواقع الجبهات المشتعلة مع الحوثيين في المنطقة ، فقد تجاهل المقدشي و فريقة زيارة لواء الأماجد و أفراده و كذلك مواقع المقاومة في جبهة ثره و لا يستطيع أحد أن ينكر أن هؤلاء هم من أحتكوا مباشرة مع المليشيات خلال السبع أو الثمان سنوات الماضية و هم من قدموا الشهداء و الجرحى و الأسرى في تصديهم للمليشيات و لا زالوا يفعلون ، بل و أن أفراد لواء الأماجد بقيادة العميد صالح الشاجري قد أقتحمت سابقاً بعض مناطق سيطرة المليشيات في مكيراس و حققت إنتصارات هناك رغم أنها لم تستمر نتيجة لغياب الدعم اللوجيستي و لخذلان بعض الجهات المختصة لهم ..

برر البعض تجاهل المقدشي لهؤلاء خلال زيارته لأبين من أن السبب في ذلك يعود لدواع أمنية و هذا لا يعد سبباً كافياً و عذر أقبح من ذنب ، فالتاريخ الإسلامي و كذلك العالمي يخبرنا كيف كانت قيادات الجيش تتواجد في الميدان و تقود المعارك ..

كما طالب البعض أن على وزير الدفاع تقديم تفسير لتجاهله زيارة الابطال و المقاومة و الأمر لا يحتاج إلى ذلك ، فإن لم يكن ذلك لإهداف سياسية فعلى الوزير أن يتقدم لهؤلاء بإعتذار قد يشفع له فعلته ..

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى