<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رياضة

منتخب الناشئين يغادر بطولة غرب اسيا بخسارته من الاردن

عدن توداي- خاص:

ودع المنتخب الوطني للناشئين بطولة غرب اسيا بعد، خسارته من المنتخب الاردني بهدف دون رد

وتأهل المنتخب الاردني الى الدور النصف النهائي برفقة المنتخب العراقي الذي فاز على المنتخب العماني في مباراة سابقة.

ويتصدر المنتخب العراقي المجموعة بالتساوي مع المنتخب الاردني برصيد 6 نقاط لكل منهما.

فيما يتذيل منتخبنا والمنتخب العماني الذي ودعا البطولة من الدور الاول بدون نقاط.

تفاصيل اللقاء:

بدا منتخبنا بضغط هجومي دون فائدة في ظل تكتل دفاعي اردني ومساندة من الوسط..فيما كان منتخب الأردني يباغت مرمى منتخبنا بأكثر من هجمة متى سنحت الفرصة

وسجل للأردن الهدف الأول عز الدين أبو عاقوله د 9 من عرضية يسارية طويلة لم يتمكن من التصدي لها الحارس وضاح انور ولا الظهير الأيسر محمد وهيب
* استمر لاعبو منتخبنا في السيطرة على مجريات اللعب وبعد تأخرهم بهدف كثفوا من هجماتهم ولعبوا في منتصف ملعب المنتخب الاردني بنقلات بينية متقنة وعرضيات خطرةً
* ظهر جلياً عودة جل لاعبي المنتخب الاردني إلى الخلف لمساندة الدفاع والتصدي للهجمات اليمنية المتعددة والاستفادة من المرتدات
* د 23 شهدت حضورا هجومياً يمنياً أكثر خطورة مما سبق وكاد الخضر عبدالرحمن أن يسجل هدف التعادل لولا تدخل المدافع الأردني في آخر لحظة..ومن ثم كاد سعيد العولقي أن يهز الشباك بتسديدة قوية اصطدمت بالعرضة وعادت
* د 31 ضربة حرة مباشرة نفذها عصام ردمان وتصدى له الحارس وكاد البرواني أن يستفيد منها ليهز الشباك لولا امساك الحارس للكرة مرة ثانية
* د33 حاول انور الطريقي التوغل وسدد كرة بجانب القائم الأيمن
* د 38 محمد البرواني يخترق الدفاعات الاردنية ويسدد ويبعدها الحارس الاردني باتقان الى ركنية ..وكاد أن يسجل عبدالرحمن الخضر في الدقيقة 39 وفي الدقيقة 40 لولا يقظة الحارس الطرايره
* الدقيقة 47 شهدت أهم فرصة اردنية تعامل معها وضاح أنور جيداً

الشوط الثاني
* واصل منتخبنا طلعاته الهجومية وعززها بتشكيل الخطورة من الجهة اليسرى عكس الشوط الأول الذي كانت فيه الجهة اليمنى هي الأكثر فاعلية وخطورة على المرمى الاردني..وظهر عادل عباس الأكثر تأثيراً وخطورة
* حاول انور الطريقي التسديد..وتدخل الخضر عبدالرحمن برأسية قوية لم تثمر..وعرضية لمحمد وهيب ارتقى لها البرواني وسددها رأسية ابتعدت قليلاً..وفي د 57 سدد انور الطريقي الكرة من هجمة خطرة عادت من القائم الأيمن..وفي الدقيقة 70 ومن حرة مباشرة لعب عادل عباس كرة جميلة وانقذ مرماه من هدف محقق الحارس الاردني محمد الطرايره وعاد في أقل من دقيقة لينقذ مرماه من تسديده يساويه لعادل عباس..واستمرت الخطورة الهجومية لمنتخبنا تتوالى عبر الجهتين اليمنى واليسرى في ظل استبسال دفاعي أردني وتألق الحارس الطرايره الذي انقذ مرماه من أهداف عدة
* وفي الاتجاه الآخر ظل المنتخب الأردني مدافعاً بأغلب لاعبيه سعياً للمحافظة على هدف التقدم ومحاولة التعزيز متى ما سنحت الفرصة من هجمة مرتدة..ولم يقدم شيئاً كأداء يلفت به الأنظار

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى