<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
منوعات

أعراض تجلط الدم: علامة في سعالك يمكن أن تشير إلى انسداد رئوي

عدن توداي / وكالات:

هناك عدد من العلامات الشائعة على الجلطة الدموية، فيما نوع محدد من السعال قد يكون أصدق مؤشر على حدوثها.

ويمكن للناس إذابة جلطات الدم بشكل طبيعي بعد أن تلتئم الإصابة الداخلية. ومع ذلك، عندما لا تذوب الجلطات بشكل طبيعي، يمكن أن تتحول إلى حالة طبية خطيرة.


وتشرح NHS أن تجلط الأوردة العميقة (DVT) هو جلطة دموية تتطور داخل وريد عميق في الجسم، عادة في الساق. وتوضح: “الجلطات الدموية التي تتطور في الوريد تُعرف أيضا بالخثار الوريدي. وعادة ما تحدث الإصابة بجلطات الأوردة العميقة في وريد الساق العميق، وهو وريد أكبر يمر عبر عضلات الساق والفخذ “.

وتقول مؤسسة Stop the Clot إن تجلط الأوردة العميقة (DVT) يحدث عندما تتشكل جلطة دموية في أحد الأوردة العميقة بجسمك، عادة في ساقيك، ولكن أحيانً في ذراعك.

وتقول المنظمة إن علامات وأعراض الإصابة بجلطات الأوردة العميقة تشمل:

• تورم، عادة في ساق واحدة (أو ذراع).

• ألم الساق أو إيلامها غالبا ما يوصف بأنه تقلص عضلي.

• تلون الجلد المحمر أو المزرق.

• دفء الساق (أو الذراع) عند اللمس.

وتشرح Mayo Clinic أن تجلط الأوردة العميقة يمكن أن يكون خطيرا لأن الجلطات الدموية في الأوردة يمكن أن تنفصل.
وتقول: “يمكن أن تنتقل الجلطات بعد ذلك عبر مجرى الدم وتعلق في الرئتين، ما يمنع تدفق الدم (الانصمام الرئوي). وعندما تحدث الإصابة بجلطات الأوردة العميقة والانسداد الرئوي معا، يُطلق عليها اسم الانصمام الخثاري الوريدي (VTE)”.

وتقول مؤسسة Stop the Clot إن الجلطات يمكن أن تنفصل عن الإصابة بجلطات الأوردة العميقة وتنتقل إلى الرئة، ما يتسبب في حدوث انسداد رئوي (PE)، والذي يمكن أن يكون قاتلا.

وتشمل علامات وأعراض PE ما يلي:

• ضيق التنفس المفاجئ.

• ألم حاد في الصدر.

• سرعة دقات القلب.

• سعال غير مبرر، مصحوبا بمخاط دموي أحيانا.

وتقول NHS: “إذا اعتقد طبيبك أنك مصاب بانصمام رئوي، فسيتم إرسالك إلى المستشفى لإجراء مزيد من الاختبارات والعلاج”.

وتعرض بعض عوامل الخطر بعض الأشخاص لخطر أكبر للإصابة بجلطة دموية. وفي بعض الأحيان، يمكن أن تحدث جلطة دموية في الوريد دون وجود عامل خطر أساسي واضح.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى