<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
ساحة حرة

المخدرات إرهاب صامت يهدد الأسر

عدن توداي

علي الكويتي
طالب الناشط الحقوقي السياسي من عدن أ/ علي الكويتي وذلك بمناسبة قدوم اليوم العالمي للمخدرات والذي يصادف تاريخ 26 يونيو من كل عام الدولة متمثلاً بالمجلس الرئاسي ووزارة الداخلية وأمن عدن مزيدا من الهمة في مواجهة والتخفيف من خطر المخدرات والذي وصفه بالإرهاب الصامت الذي يهدد الأسر بعدن والجنوب

وجاء ذلك المقال الهام تواكباً مع عمل جهاز مكافحة المخدرات لإدارة أمن عدن مؤتمر صحفي مثمر تحت شعار (الأدلة واضحة.. لنستمر في الوقاية) للتعريف عن مخاطر المخدرات والوقاية منها

وأوضح الكويتي بأن ملف المخدرات لم يأخذ الاهتمام المستحق ولم ينال حيزا كبيراً لدى الحكومة، حيث طيلة السنوات الماضية لم تبذل من خلال دعمها وانشائها جهاز على مستوى مدعوم بكل الإمكانيات التي تجعل منهم جهاز قوي يمارس مهامه بكل ضراوه

وأشار الناشط بعدم وجود عمل حقيقي وخطة عمل ممكنة تتمثل بعمليات أمنية متمرسة تستهدف التجار والمروجين

وأضاف الكويتي ودليل على صحة ما سرده لماذا لحد يومنا هذا لم يتم إنشاء أهم مرفق حكومي صحي يقدم خدماته بالمجان من خلال فتح مستشفى خاصة لمعالجة واستيعاب المدمنين من أجل تعافيهم وتخلصهم من هذه الآفة الخطيرة وإدراجهم بالمجتمع وليس عزلهم حسب ما يحصل حالياً

ووصف الكويتي بأن المخدرات خطر يداهم ويرهب المنازل لهذا وجب على الأقل من الجهات المختصة الحالية والتي تملك أبسط الإمكانيات الشحيحة ولامست ذلك من خلال زيارتي جهاز مكافحة المخدرات لإدارة أمن عدن بانتهاج حملات توعية كبرى تبدأ بالمدارس والجامعات وبشكل عام أكثر بالتجمعات خصوصاً للشباب والأطفال حديثي البلوغ

وبين الكويتي بأنه لا توجد احصائيات دقيقة تخص إعداد المدمنين إلا أنه يؤكد بأن أعدادهم كبيرة تزداد بسبب تدني ووجود احتواء لرعايتهم وعلاجهم

وبالختام بعث الكويتي رسالة سامية تهم الجميع المجتمع بكل شرائحه وأطيافه والذي أوصى بها بتكاتف الجميع على قلب رجل واحد من خلال الحد من انتشاره بكل الطرق لأن أصبح مرض يفتك بشبابنا ويهدد مستقبل مجتمعنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار