<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
اخبار وتقارير

مسؤول حكومي كبير يُبشّر بتغييرات ستغير مسار الأحداث رأساً على عقب في اليمن”

عدن توداي/ متابعات:
أثار اللواء عبدالغني جميل، وزير الدولة وأمين العاصمة صنعاء، موجة من التكهنات والترقب بتصريحاته الأخيرة التي ألمحت إلى “تغيرات جذرية” ستشهدها اليمن “مع نهاية عام 2024 أو مطلع العام الجديد”.

وفي تصريح غامض، قال اللواء جميل: “ما يلوح في الأفق وما نحن قادمون إليه سيشكل تحولاً هائلاً سيُغير مسار الأحداث رأساً على عقب”.

وأضاف: “مهما كانت التطورات، سيصلي اليمنيون جميعاً جنباً إلى جنب في العيد القادم، وسيتعانق الجميع بحفاوة، سواء تحقّق ذلك سلمًا أو حربًا.”

واختتم تصريحاته قائلاً: “والأخير هو الأرجح، وحتى لو كان كذلك، فسنتعانق بحفاوة منقطعة النظير”.

أثارت تصريحات اللواء جميل موجة من التساؤلات حول طبيعة هذه “التغيرات الجذرية” التي يتوقعها، وما إذا كانت تشير إلى حلّ سياسي وشيك للصراع الدائر في البلاد منذ سنوات، أو إلى تصعيد عسكري كبير.

يُذكر أنّ اللواء جميل شخصية عسكرية وسياسية بارزة في اليمن، شغل مناصب قيادية عديدة، ويتمتع بنفوذ واسع في أوساط الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً.

وتأتي تصريحاته في وقت تشهد فيه الساحة اليمنية تطورات سياسية وعسكرية هامة، مع تكثيف الجهود الدولية للتوصل إلى حلّ سياسي للصراع، وتصاعد الهجمات الجوية للتحالف العربي ضدّ مواقع الحوثيين.

يبقى على اليمنيين ترقب ما ستحمله الأشهر القادمة، وسط آمال عريضة بإنهاء الصراع وتحقيق السلام والاستقرار في بلدهم الممزق.

‫3 تعليقات

  1. انا اييد هذا الكلام ولاكن سيكون بوجوه جديدة وليعلم المسئولين بالشرعية خصوصا بانه سيتم اقصائهم جميعا نظراََ لحالة الفشل الذريع الذيد اودى باليمن واقتصادها للهاوية ولن يكون لهم حضور سياسي نهائياََ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار