<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
اخبار وتقارير

أيام عيدية في مصر ومشاهد استثمارية يمنية

(عدن توداي)

كتب / علي منصور مقراط

خلال الأيام الثلاثة من عيد الاضحى المبارك الذي أعيد فيها في أرض الكنانه والحضارة مصر العروبة وتحديدا العاصمة القاهرة فهذا ثاني عيد في هذه البلد العظيمة الاول في عام ٢٠٢٢م وهذا العيد ٢٠٢٤م
حقيقة لا أشعر بالغربة وكأني في بلدي الحبيب وبين أسرتي واولادي في عدن وباتيس بمحافظة أبين..لانني اجد اليمنيين بالالاف متواجدين في كل شارع وحي ومقهى وبوفية .فضلا عن علاقاتي بالأخوة المصريين .

العيد في مصر له مذاق خاص الحركة مستمرة والناس يتنقلون والمطاعم والمحلات التجارية مفتوحة لبل نهار..
يوم امس الاثنين كان برنامجنا زيارة مدينة زايد الجديدة الجميلة .أخذنا الاخ العزيز والصديق العميد الركن جلال مقطع بسيارته الخاصة ومعنا العميد محسن احمد مقبل الغزالي القطيبي والشاب عبدالرحمن القباطي ولم ينقصنا غير ابن مصر الصديق الجديد ابو اسامه محمد جمعة الذي تخلف لانشغالات خاصة . المسافة 28 كم الى المدينة الحديثة قبل دخولنا المدينة كانت هناك فلا متواضعة لرئيس وزراء مصر الأسبق لم ارى بجوارها جندي حراسة ولا سيارات فارهة أو زحمة بشر .
الأهم وانا اتوسط المدينة وفي طريقنا إلى مطعم ريف اليمن عرفت أن المطعم والمشاريع من المباني المحيطة به لأحد اليمنيين هو الاخ عبدالله باعزب ومعه شركاء آخرين اعتقد والذي استقبلنا وشقيقه والاخ سالم عزان واخرين من اليمنيين والمصارية بحفاوة شعرت بالاعتزاز أن هناك يمنيين يستثمرون في مصر وكل الدول العربية والأجنبية. نعم يستثمرون بأموالهم في الخارج ويجدون كل التسهيلات والضمانات دون خوف أو قلق من أي بلطجي عربيد يأتي لابتزازهم كما هو حاصل في عدن..
المستثمر عبدالله باعزب هو من أبين ومديرية المحفد الكازمية شق طريقه كغيره ممن يعتمدون على أنفسهم دون وساطة أو تسلق وحقق الكثير من طموحاته وامنياته . وفي الدقي اشاهد مطعم الزيني الشيباني يتجمع حوله اليمنيين ويجدون ما لذ وطاب من الوجبات اليمنية. وحين اتواصل مع صديق يكون موعدنا بالدقي أمام مطعم الشيباني أو صيدلية والي أما في الفيصل فتجدهم في مقهى الخواجه واسراب وافواج في محيطها وجميعها مطاعم وبوفيات وبقالات ومخابز يمنية وايضا ارض اللواء.
طبعا في اليوم نفسه أمس التقيت بالاخوين الصديقين الوكيل الدكتور رشاد شائع والعميد الركن محمد احمد عباد البطاني وأمين السعيدي وعلي الدرب ووكيل محافظة الضالع العميد أحمد البلعسي. واعتذرت لكثير لم التقيهم واليوم تناولنا الغداء في الشقة التي اسكن فيها بحي المهندسين ومعنا الاعزاء محمد جمعة ومحسن احمد مقبل الغزالي وعبدالرحمن القباطي وحسام الشرعبي وكانت من ألذ الوجبات البيوتية
المناخ في قاهرة المعز هذه اليومين معتدل افضل من قبل العيد.لكن لاتشعر بالحرارة لتوفر الكهرباء على مدار الساعة
اكتب هذه السطور السابعة مساء وإحول المقال للمحرر للنشر وسانقل لكم لاحقاً بعض الانطباعات حتى نلتقي وإياكم عيدكم مبارك سلااااااااااام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار