<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
اخبار وتقارير

اليمنيون يحتفلون بعيد الاضحى رغم الظروف الصعبة.

عدن توداي /معاذ يوسف

منذ ساعات اول ايام عيد الأضحى المبارك، تجمع اليمنيين في ساحات المساجد، بمختلف مدن وقرى محافظات الجمهورية، لأداء شعائر صلاة عيد الأضحى، حيث اكتظت الساحات من اول ساعات بزوغ فجر العيد، بالالاف من المصلين، من جميع الأعمار مع ترديد تكبيرات العيد، التي اختلطت بالزغاريد وألعاب الأطفال، في أجواء تبعث السرور والبهجة، رغم الأوضاع المعيشية والاقتصادية الصعبة، وارتفاع الأسعار ، وتدهور العملة المحلية وانقطاع الكهرباء، وغيرها من الأزمات التي تعصف بالبلاد منذ سنوات.،

ورغم ارتفاع أسعار الأضاحي الذي وصلت اسعارها إلى أكثر من 400 ألف ريال يمني، للأضحية الوحدة في المحافظات اليمنية، مع ارتفاع أسعار الملابس ومتطلبات العيد حيث ان الكثير من اليمنيين حرصوا على ذبح الأضحية كأحد الطقوس الدينية ومناسك عيد الأضحى، فيما تزيين الاطفال بملابس العيد الجديدة، في تحدي الظروف الصعبة، وهذا ما يتميز به اليمنيين عن غيرهم من الشعوب، القدرة على التأقلم مع الأوضاع المتدهورة سياسياً واقتصادياً منذ تسع سنوات من الحرب.

هذا ويحرص الاهالي في اليمن على ذبح الأضاحي بعد أداء شعائر صلاة العيد، ويقومون بتوزيع لحومها على المحتاجين و الأقارب والأصدقاء، من باب التعاون والمساعدة، والتكافل الذي يتحلى به اليمنيون، وبعد الانتهاء من صلاة العيد وذبح الاضاحي، يذهبون إلى زيارة الأهل والأصدقاء والجيران، ويتبادلون التهاني بمناسبة عيد الأضحى، و يعبرون ذلك عن مشاعر الفرح والسعادة بهذه المناسبة المباركة رغم عن المعاناة والظروف السياسية والاقتصادية والمعيشية التي تمر بها البلد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار