<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
مقالات

حديث الكبار

عدن توداي:

بقلم / جمال لقم

قبل أيام كان هناك لقاء جمع رئيس مجلس الرئاسة الدكتور رشاد العليمي برئيس لجنة التشاور و المصالحة اليمنية الاستاذ محمد الغيثي و في حديث الرئيس في اللقاء أننا قد حددنا هدفنا في المرحلة الراهنة و هدفنا هو الحوثي و إستعادة مؤسسات الدولة و لتحقيق ذلك هناك متطلبات يجب العمل عليها و تتمثل في توحيد الصف و الخطاب الإعلامي و العمل المشترك دعاء كل المكونات السياسية للعمل على ذلك ..

بنفس التوقيت كان القيادي في المقاومة الجنوبية قد غرد على صفحته بفيسبوك داعيا رفقا السلاح لتدارس الوضع و مستقبل الجنوب و رص الصفوف لتحقيق ذلك ..
كما القيادات الجنوبية إلى الشفافية و نشر كل الخطوات و التفاصيل بشأن الخطوات و الإتفاقيات التي يوقعون عليها بشأن مستقبل الجنوب ..

وحذر من أن ترك الحديث عن ذلك للمغردين و رواد مواقع التواصل الإجتماعي يشكل خطراً كبيراً
لأنها تترك ريبة و توجسات لدى الشعب و تخلق هوة كبيرة بين الشعب و القيادة قد تستغل من بعض المتربصين .. كما حذر من الإعتماد و الإتكال على وعود دول الأقليم في تحديد و رسم مستقبل في الجنوب ..

ما يجمع بين حديثي العليمي و أديب العيسي هو الإقرار بأن سبب تأخر هزيمة الحوثيين و إستعادة عاصمة الشرعية صنعاء هو الفرقة و الإختلاف و كذلك الحال في تأخر الحسم الجنوبي تجاه إستعادت دولته و كما يدعو العليمي إلى المصالحة و الشراكة و رص الصفوف لإستعادة العاصمة صنعاء فالعيسي يدعو أيضا إلى المصالحة و الشراكة و رص الصفوف جنوبا لإستعادة دولتهم ..

للجنوبيين الذين لعبوا نداء العليمي متى سيتركون المكابرة و يلبون نداء العيسي و الذي يعد نداء الشعب الجنوبي التواق للإستقلال ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار