<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
مقالات

أما من هبة شعبية غزاوية يا أحرار الأمة

(عدن توداي)

الدكتور عوض أحمد العلقمي:

 

لقد تكبر العدو الصهيوني ، وتجبر معه الطغاة ، وجثا أمام ركبتيه الأنظمة والرعاة ، فماذا بقي لنا يا أحرار الأمة ؟ أنركع أمام هذه الشرذمة المارقة الطاغية الفاسدة وعددنا تجاوز المليارين ؟ أجدادنا وآباؤنا انتصروا لقضاياهم المصيرية بالسيف والرمح في رميض رمضان ، وهانحن قد أشرفنا على الثلث الأخير من هذا الشهر الفضيل دون أن يسمع العدو منا شيئا ، يهز وجدانه أو يزلزل كيانه ، لانريد منكم يا أحرار الأمة أكثر من القيام بهبة شعبية من المحيط إلى الخليج ، تكون أشد من ريح عاد قوة وصولة ، تقتلع جذور الكيان الصهيوني ، وتزلزل عروشه الواهية ؛ تنتصر لصراخ المرأة ، وتقتص لدموع الطفل ، وتروي ظمأ الشيخ المسن …
اعلموا أيها الأحبة أن عدوكم الصهيوني كان يصرخ ويولول قبل دخول شهر رمضان ، لا لشيء إلا لأنه يقرأ التاريخ جيدا ؛ لذلك لم يكن يتوقع أبدا أن يطل عليه شهر الفتح والانتصارات ، شهر الجهاد والمنازلات بهذا الأجواء المفعمة بالبرد والسلامات …
يا أحرار الأمة لم يبق من الشهر العظيم إلا قليل القليل ، فلتكن الهبة على العدو الصهيوني ، هبة الرجل الذي لايلتفت إل. الخلف أبدا ، والله المؤيد والناصر ….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
Saúde e bem estar. Challenges facing the indian steel industry. Perfect click – photography learning institute.