<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
ساحة حرة

دون ياقلم.. نشاما الأردن يكتبون التاريخ ويصنعون المجد الكروي في دوحة العرب

 

بقلم/ منصورعامر

دون ياقلم وأشهدي يادوحة العرب أن نشاما الأردن يفوزون على الشمشوم الكوري أداء وروح ونتيجة لعبا وحضورا بثنائية تاريخية لموسى التعمري ويزن النعيمات الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة ال53 بعد ما تلقى كرة ملعوبة بأتقان وعلى طبق من ذهب من النجم موسى التعمري والذي دوخ بمدافعي الشمشوم الكوري حينما قاد بنفسه هجمة ماردونيه وبمجهود فردي بعدما انطلق بالكرة من منتصف الملعب ليراوغ لاعبي كوريا قبل أن يركن الكرة على يمين الحارس وبهذا الفوز التاريخي الأول لمنتخب الأردن على كوريا 2/صفر في أقوى بطولة وفي أكبر قارات العالم مساحة وسكانا
ليضرب موعدا لنهائي البطولة وفي الخطوة الاخيرة نحو اللقب الحلم….

دون ياقلم أن يوم السادس من فبراير 2024م كانت ليلة كروية ملحمية أردنية عربية كبيرة وبأمتياز وفي ملعب أحمد بن علي بدوحة العرب تأهل لأول مرة منتخب النشاما الى نهائي كأس آسيا في مباراة كانت فخر لكل العرب ، وبهذا الفوز المستحق للمنتخب الكروي الرجولي العربي الأردني… اوجه تحية كرويه لكل لاعب واداري وفني ومسؤول ساهم بتجهيز فريق يليق بتشريف الكرة العربية في كأس اسيا القائمة وأن شاء الله على طريق الكأس العالمية القادمة…

كما اسجل تقديرى واحترامي للجهاز الفني لمنتخب النشاما بقيادة العربي المغربي حسين عموته وتكتيكه للمباراة وحسن ادارته التي دوخت بالالماني الشهير وحيرته وكم اعجبني تصريح عموته بعد المباراة حينما قال أن العمل الجماعي سر النجاح والفوز..وليؤكد لكل من انتقده كرويا أنه يعمل بروح الجميع وبمحبة ترجمت على الميدان

دون ياقلم…. هذا الانجاز وهذا الحضور الجماهيري الاردني العربي المتحضر منذو أنطلاق البطولة فتحية لكل نشمي ونشمية من الجمهور الحاضر من المشجعين طوال هذه المباراة وبكل اللهجات العربية من الخليج الى المحيط وهتافهم للاداء وللأهداف وللفوز الثمين ، بل وتسمرت أعين العرب الكروية في كل البقاع العربية امام الشاشات بمختلف اشكالها بالبيوت والشوارع والاندية والمقاهي لتشهد واحدة من افضل المباريات العربية في كأس أسيا هذا العام وسيكتب في الذاكرة الكروية العربية والقارية هذا الانجاز للنشاما أن المنتخب الكروي العربي الأردني ادخل الفرح لملايين العرب وأسعدهم بالرغم من كل معاناتهم وهمومهم لكنني شاهدت عبر وسائل الاعلام المختلفة والتواصل الاجتماعي ومن على أرض الملعب فرحا جماهيريا اردنيا وعربيا لايوصف

فألف مبروووك للنشاما هذا الفوز الكروي العريض والتاريخي أثلجتم صدورنا وشرعنا كتابة هذه الكلمات بشكل عفوي وسريع بعد المباراة بدقائق…وبالتوفيق والسداد وعلى نفس الرتم أن شاء الله وإلى الامام وننتظر أن يكون النهائي ملحمة عربية خالصة بهذه البطولة وأن يحسم حامل اللقب وصاحب الارض والجمهور المنتخب العربي القطري غدا مباراته مع المنتخب الايراني بأذن الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار