<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
منوعات

تستطيع ان تسيطر على نسبة السكر في دمك بشكل طبيعي.. تعرف على ذلك؟

عدن توداي / متابعات

يصيب داء السكري ملايين الأشخاص حول العالم، مسبباً مجموعة من الاعتلالات الصحية الخطرة؛ منها العمى والفشل الكلوي والنوبات القلبية والسكتة الدماغية وبتر الأطراف السفلية.

وفي حين أن الأدوية يمكن أن تساعد في السيطرة على مستويات السكر في الدم، فإن الأمر ليس بهذه البساطة، فلا يزال كثير من المرضى يجدون صعوبة في الحصول على بعض هذه الأدوية بسبب ارتفاع أسعارها، أو عدم توفرها بشكل دائم.

ومع ذلك، يقول خبراء الصحة إن هناك بعض التغييرات في نمط الحياة يمكن أن تساعد في السيطرة على السكر في الدم بشكل طبيعي، وفقاً لما نقلته صحيفة «نيويورك بوست» الأميركية.

وهذه التغييرات منها:

ممارسة التمارين بانتظام

يؤكد خبراء الصحة على ضرورة ممارسة نشاط بدني معتدل لمدة نحو 150 دقيقة أسبوعياً، وممارسة تمارين تقوية العضلات يومين أسبوعياً.

وبالإضافة إلى مساهمتها في إنقاص الوزن، يمكن للتمارين الرياضية أن تساعد خلاياك على استخدام السكر في مجرى الدم بشكل أكبر فاعلية؛ الأمر الذي قد يخفض من مستوياته بشكل ملحوظ.

حافظ على رطوبة جسمك

شرب الماء بانتظام قد يعيد ترطيب الجسم، ويخفض مستويات السكر في الدم، ويقلل من خطر الإصابة بمرض السكري. ويساعد الحفاظ على رطوبة الجسم أيضاً على التحكم في شهيتك وطرد أي سكر زائد عن طريق البول.

تحكم في كمية الكربوهيدرات التي تتناولها

تعدّ مراقبة كمية الكربوهيدرات التي تتناولها عاملاً رئيسياً في إدارة نسبة السكر في دمك، خصوصاً بالنسبة إلى أولئك الذين يعانون من مقاومة الإنسولين.

وتقوم جميع أنواع الكربوهيدرات برفع مستويات السكر في الدم. فعندما يكسّر جسمك الكربوهيدرات خلال عملية الهضم، فإنها تتحول إلى سكر ينتقل بعد ذلك إلى مجرى الدم، مما يرفع مستويات السكر في الدم.

احرص على اتباع نظام غذائي صحي

اتباع نظام غذائي صحي بشكل عام يمكن أن يساعد في التصدي لمعظم المشكلات الصحية؛ بما في ذلك السكري والسمنة.

ويؤكد خبراء التغذية على ضرورة تناول الأطعمة الغنية بالألياف وقليلة الدهون والأطعمة غير المكررة والوجبات الغذائية النباتية، للتمتع بصحة أفضل.

التحكم في مستويات التوتر والقلق لدي

إن تعلم إدارة مستويات التوتر والقلق يمكن أن تكون له فوائد عقلية وجسدية عدة؛ من بينها التحكم في ضغط الدم والسمنة والسكري.

وعند الشعور بالقلق والتوتر، يفرز جسمك هرموني «الغلوكاغون» و«الكورتيزول»؛ مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم.

الحصول على قسط كافٍ من النوم

يمكن أن تؤثر قلة النوم أيضاً على مستويات السكر في الدم وحساسية الإنسولين وإدارة الوزن. ويقول الخبراء إن الحرمان من النوم يرفع مستويات هرمون «الكورتيزول»، وبالتالي يزيد من معدلات السكر في الدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار