<data:blog.pageTitle/> <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/>
رئيس التحرير | جمال المارمي
مقالات

29 عاما ظلمًا للقطاع الوظيفي والعسكري الجنوبي بعد احتلال الجنوب

مقال للعميد/ صالح علي بلال

عمليش الله ياذي تطبخين الدجر
غداء للبتال وانتي لش جعيدي وبر

لم ياتِ رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي بجديد في قراره الاخير بشان تسوية اوضاع الكادر الوظيفي وضباط الجيش والأمن الجنوبي سوى اجراء عملية نسخ ولصق لقرارات الرئيس عبدربه منصور هادي التي مازالت دون تنفيذ منذ صدورها في العام ٢٠١٤م برغم صدور احكام قضائية نافذة وصلت ان امرت المحكمة بحجز موازنة الحكومة وصرف المستحقات منها.

الجديد فقط ان القرارات السابقة تحمل شهادة رئيس يمني من اصل جنوبي على جريمة عفاش في اجتثاث الجهازين العسكري والوظيفي للجنوب وتعززت بشهادة رئيس يمني من اصل شمالي يعترف بالجرم ولها عدة مغازي.
الأول : استعطاف الجنوبيين بتجديد قرار سلفه لكن دون غطاء مالي ودون تزمين للتنفيذ قراره.
والثاني: وضع الالغام تجاه الدولة الجنوبية القادمة بتحميلها حقوق مواطنيها التي نهبتها وحلت محلها القوى العسكرية والقبلية الشمالية

الخلاصة : كما ورد في اعلاه
(عميلش الله ياذي تطبخين الدجر
غداء للبتال وانتي لش جعيدي وبر)
هذا البيت الشعري القديم يقول ان مؤسسة الرئاسة والحكومة وكل من ساهم في هذا الجرم بحق الجنوبيين يستلمون رواتبهم من خيرات الجنوب وبالدولار ولا يضرهم ارتفاع الاسعار ولا يهمهم من امر الشعب شيء .
لذلك لا تعويض ولا تسوية للاحياء اما قوائم الوفيات الذين وردت اسمائهم في الجداول المرفقه بهذا القرار المنسوخ فقد فارقوا الحياة وهم مظلومين ولسان حالهم يقول (حسبنا الله ونعم الوكيل) ورفعت ملفاتهم الى السماء وهناك العدل وهناك الجزاء .

الدجر: شجرة من نبات البقوليات
الجعيدي : الذره الصفراء
البر : القمح

العميد/ صالح علي بلال
رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر شبوة الشامل
عضو الجمعية الوطنية للمجلس الإنتقالي الجنوبي
الأمين العام لجمعية شهداء وجرحى المقاومة الجنوبية شبوة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار